المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دلالات لرمز السيارة ... أنتظر التعليق


ام احمد المصرية
28-05-2008, 10:06 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الحمد لله نحمده ونستعينه ونستغفره، ونعوذ بالله تعالى من شرور أنفسنا وسيئات أعمالنا
إنه من يهده الله فلا مضل له، ومن يضلل فلن تجد له ولياً مرشداً
وأشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأشهد أن محمداً عبده ورسوله
اللهم صلى وسلم وبارك على نبينا محمد وعلى آله وصحبه الكرام الطاهرين

ثم أما بعد، فقد جمعت لكم فى هذا الموضوع بعض الدلالات لرمز السيارة فى المنام، وهى بالطبع ليست كل دلالاتها ولكن هذا ما تسنى لى جمعه أضعه بين أيديكم منثوراً وليس منظوماً، وأتمنى ممن لديه المزيد أن يطلعنا عليه للنقاش وعموم الفائدة، وهذا بالطبع بعد إذن شيخنا وأخينا الفاضل الفقير إلى الله بارك الله فيه وجعل لنا وله حسن الأجر والثواب.

أقول بفضل الله تعالى:
السيارة هى من الرموز المعاصرة فى علم تأويل الرؤى والأحلام، ذلك لأنها من المخترعات الحديثة ولذلك فإنك لن تجد لها ذكراً فى كتب الأقدمين ممن إشتهروا بتفسير الأحلام، وهى قد تدل على أشياء مختلفة بحسب سياق الرؤيا وأحوال الرائى وهمومه وتطلعاته كما سلف ذكره، وفى هذا الموضوع سأحاول قدر جهدى أن أستخرج لها بعض الدلالات، أسأل الله أن ييسر لنا علم ما لا نعلم.

أولاً: دلالة رمز السيارة على السفر والمسافرين:
وهذه الدلالة أخذتها من دليلين، أولها القرآن الكريم الذى يقول ربنا تبارك وتعالى فيه "أحل لكم صيد البحر وطعامه متاعاً لكم وللسيارة وحرم عليكم صيد البر ما دمتم حرماً ..." المائدة: 96
والسيارة فى هذه الآية الكريمة يقصد بها المسافرين.
أما الدليل الثانى فإستخرجته من الغرض الذى جعلت له السيارة من إستخدامها فى السفر والتنقل بين الأماكن المختلفة.

ثانياً: دلالة رمز السيارة على الإنتقال:
وهى دلالة تؤخذ من إستخدام السيارة لغرض الإنتقال من مكان إلى مكان لتدل بذلك على الإنتقال من حال إلى حال آخر بحسب المكان الذى إنتقلت إليه أو بحسب لون السيارة أحياناً.

ثالثاً: دلالة رمز السيارة على سير الإنسان وسيرته:
وهذه الدلالة إستلهمتها من إشتقاق كلمة "سيارة" لتدل بذلك على سير أو سيرة صاحبها من حسن السير أو سوء السيرة، بحسب حالتها إن كانت جيدة أو متهالكة، وكذلك بحسب لونها وماركتها أحياناً

رابعاً: دلالة رمز السيارة على الدنيا:
وهذه الدلالة أخذتها من قول البعض فى تشبيه الدنيا بقولهم: إن عجلة الحياة تسير ... فإستوحيت من هذا الكلام وجود شبه كبير بين الدنيا والسيارة، فكلاهما تسير، وقد يكون السير سيراً بطيئاً أو سيراً سريعاً ليدل على إيقاع أحداث معينة تجرى فى وقت السير.

خامساُ: دلالة رمز السيارة على الزوجة:
وهذه الدلالة أخذتها من وجود شيئ من الشبه بين السيارة فى عصرنا والدواب المستخدمة للإنتقال فى عصور من سبقونا، ولا يخفى على اللبيب إشارة الحديث الشريف فى دعاء الزوج لزوجته عند دخوله بها "اللهم إنى أسألك خيرها وخير ما جبلتها عليه وأعوذ بك من شرها وشر ما جبلتها عليه" والذى يشبه إلى حد كبير دعاء ركوب الدابة "اللهم إنى أسألك خيرها وخير ما هى له وأعوذ بك من شرها وشر ما هى له"، وكذلك لأن السيارة يقودها الرجل كما يقود إمراته بقوامته وعلوه عليها، وأظن أن المقصد واضح لا يحتاج مزيد شرح.

سادساً: دلالة رمز السيارة على راكبها وقلبه:
بمعنى أن نسقط حال السيارة على حال صاحبها الذى يركبها، فيكون حال السيارة فيه دلالة على حال صاحبها، فمثلاً لو كانت السيارة مغطاة بالتراب ربما دلت على غفلة صاحبها، لأن قلبه هو وسيلة سير الإنسان إلى الله وتقربه إليه.

سابعاً: دلالة رمز السيارة على تيسير أمر معين:
وهذه الدلالة إشتققتها من إسم "السيارة" ولأنها كذلك من أسباب تيسير الإنتقال فى عصرنا ولذلك تسمى وسيلة مواصلات، وبناءا على هذه الدلالة تكون وسيلة للوصول إلى أمر معين، ويكون تعطل السيارة دالاً على تعطل لهذا الأمر إن كان هذا مناسباً لسياق الرؤيا وأحوال الرائى.

ثامناً: دلالة رمز السيارة على السرور:
وهذه الدلالة أيضاً من الإشتقاق والتلاعب اليسير باللفظ، لتدل على سرور آتى وخلاص من هموم معينة بحسب حال الرائى وهمومه.

تاسعاً: دلالة رمز السيارة على النجاه من مأزق أو مشكلة:
وذلك للشبه بالسفينة التى تسير فى البحر، والتى تدل فى معناها أحياناً على النجاه من أمر عصيب، وذلك لقصة نوح عليه السلام ونجاته ومن معه فى السفينة حين أغرق الله الأرض بالطوفان، فجعلت دلالة السيارة التى تسير على الأرض كدلالة السفينة فى هذه الجزئية.

عاشراً: دلالة رمز السيارة على مجرد الإجتماع على أمر معين:
فأحياناً نرى فى السيارة أشخاصاً تصاحبنا فى رحلة معينة أو ننتقل معهم بالسيارة إلى مكان ما، ويكون فى ذلك دلالة على إجتماع هؤلاء الأشخاص مع الرائى على هدف معين أو شراكة أو أمر يسعون لتحقيقه.

أحد عشر: دلالة رمز السيارة على القيادة:
وذلك يؤخذ من قيادة صاحبها لها ليدل على أنه مثلاً سيتولى منصباً قيادياً على مجموعة من العاملين معه مثلاً أو ما شابه.

ثانى عشر: دلالة رمز السيارة على مطلق النعمة:
وذلك لأنها من جنس النعم التى إمتن الله بها على بنى آدم بتيسير ركوبها والإنتقال بواسطتها، ويلزم عند ركوبها الدعاء الذى وجهنا إليه فى القرآن "سبحان الذى سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين وإنا إلى ربنا لمنقلبون".


ثالث عشر: دلالة رمز السيارة على المسيار:
وهو من أشكال الزواج المعروفة والتى تكلم فيها العلماء، وأباحها البعض للمصلحة حيث تتنازل فيه المرأة عن بعض حقوقها مثل المبيت أو السكن أو النفقة وما إلى ذلك.

كما قد يكون للسيارة دلالة على ما يشبهها من وسائل المواصلات المعروفة كالطائرة مثلاً

ولا أظن أنى بحاجة إلى إعادة الكلام بأن الرمز يجب أن يفسر فى إطار السياق العام للرؤيا، وأن تفسيره أيضاً يختلف بإختلاف حالة الرائى وهمومه وتطلعاته وكونه ذكراً أو أنثى، صغيراً أو كبيراً.
ففى هذا الموضوع مثلاً نجد أن السيارة قد تختلف من حيث الحالة (جيدة - متهالكة) والطراز (قديم -حديث) والشكل (حسن - سيئ) واللون (بإختلاف الألوان) والسير (سريعة - بطيئة - معطلة وتحتاج لإصلاح - تصطدم بشيئ أو إنسان) وكذلك الشخص المتعلق بها( يركبها - يقودها - يشتريها - يبيعها - يستبدلها - يسرقها - تسرق منه)، وأيضاً الطريق الذى تسير فيه ( ممهد - محفوف بالمخاطر)، وكل هذا بلا شك يختلف تفسيره بإختلاف الأحوال سالفة الذكر.
مثال توضيحى:
مجرد رؤية شخص ما فى منامه أنه يركب سيارة حديثة خضراء اللون قد يدل على سرور يأتيه إذا فسرناها بالدلالة الثامنة ( ويكون حداثة السيارة دال على حدث معين مثلاً، ويكون لونها الأخضر قرينة تؤيد معنى السرور والإنشراح لما هو معلوم من كون الخضرة مما يجلب السرور للناظر) وهذا التفسير يناسب إنسان يشكو هموماً وأحزاناً معينة فى حياته.
وقد تحتمل نفس السيارة الحديثة خضراء اللون تفسيرات أخرى بحسب أحوال الرائى وقت الرؤيا، فقد تدل على أمر معين جديد يدخل فيه ويكون سبباً لحدوث بركة معينة له، وذلك بحسب تطلعات الرائى وخططه المستقبلية.
وقد تدل على سفر لهذا الإنسان وتكون بشارة له بأن يجنى منه خيراً وهذا أيضاً لقرينة اللون الأخضر، وذلك إذا علمنا أن الرائى يخطط لسفر معين.
وقد تدل أيضاً نفس السيارة المذكورة على نعمة يحصلها الإنسان ويسر بها، وخاصة إذا كان يشكو ضيقاً فى الرزق والمال.
كما يمكن أن يكون لتلك السيارة الحديثة الخضراء دلالة على زواج هذا الشخص إن كان أعزباً يتطلع إلى الزواج، ويكون فيها بشرى مثلاً بكون الزوجة شابة أو بكراً وذلك لصفة الحداثة وفيها معنى الشباب، وكذلك بكونها صالحة وذلك لأن اللون الأخضر قد يفيد ذلك.
وقد تدل على تحول فى حياة هذا الشخص وإنتقاله إلى حال أحسن مما كان فيه، مع ملاحظة أن ذلك الحال ربما يكون حال دينى، ويحتمل أيضاً أن يكون دنيوياً.
وقد ضربت هذا المثال لتوضيح أنه قد يؤخذ من تفسير رمز واحد دلالات كثيرة ومختلفة بإختلاف الأحوال المذكورة، وبالتالى فلا يصح الإجابة برد قاطع على سائل يسأل: ما معنى السيارة فى المنام؟ أو ما معنى أن يرى شخص فى حلمه أنه يركب سيارة خضراء حديثة أو يقودها؟ وهذه أسئلة لا تنضبط الإجابة عليها إلا بذكر السياق الكلى لرؤيا لتتكامل بها الصورة، وكذلك ذكر أحوال الرائى وخططه وتطلعاته وهمومه.


أرجو أن أكون قد أصبت فيما إجتهدت، فإن كان الأمر كما أرجو فبفضل الله وكرمه ثم الدعوات الصادقة
وما كان من خطأ فأرجو أن يغفره الله لى فإنى أحاول جهدى أن أتعلم وسأظل أطلب العلم ما حييت بفضل الله ومنته وكرمه.
أسأل الله العلى العظيم أن يعمم برسالتى النفع، وأن يجعل لى بها عظيم الأجر والثواب، ولا أطلب ممن يقرأها شيئاً سوى الدعاء بالتوفيق وتيسير أمرى على الخير.
سبحانك اللهم وبحمدك ... أشهد أن لا إله إلا أنت ... أستغفرك وأتوب إليك.

مــ الـورد ـاء
28-05-2008, 03:26 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الروابط]


أم احمد اختي لن ابالغ اذا قلت لك رائع وسلمت يداكِ فجميل جدا اجتهادك وسأكتب مايتيسر لي من باقي مدلول السيارة ...

بعضه كتبته بإجتهاد مني وبعضه من ما يسرالله لي فهمه والبعض الآخر نقل..

تدل السيارة على الإجمال بسهولة قضاء الحوائج والسعة والمكانة بين الناس وتتأول بالزوجات كالساعات في غالبها وكل كمال فيها وزين وشين فهو في الزوجة او مايهم حياته ويسيرها و تدل على رفقة معينة للوصول لغرض معين ربما في عمله او في زوجته وعموما يكون في مسيرة حياته ومايطمح اليه لقوله تعالى { وجاءت سيارة... }
...
السيارة ممكن ان تكون تغير من حال الى حال نظرا الى انها تنتقل من مكان الى مكان اخر وتفسيره يكون حسب سياق الرؤيا فإن انتقلت من مكان سيء الى مكان جميل يكون تفسيرها تغير للأفضل والعكس ...
السيارات انواع فمنها مايركب ويكون فخم كالمرسيدس والآن هناك كثير من السيارات الفخمة واسماء كثيرة منها فيكون تعبيره بالزوجة ذات النسب العريق وعالية القدر وممكن ان يؤثر نوع السيارة في تفسير الرؤيا
ايضا يمكننا التلاعب ببعض احرف السيارة واشتقاق اسماء لنتوصل للمعنى الصحيح وذلك حسب سياق الرؤيا فمن الممكن ان تكون كما قلتي اختي تيسير او سير حياة الرائي او سرور وهكذا ...
اي عطل في السيارة يعبر بفقد السيطرة على امر معين وربما يخص الزوجة ..
السيارة اذا قادتها امرأة في المنام ومعها اشخاص وعطلت او فقدت فراملها فربما يكون ذلك هلكتهم على يديها او خسارتهم لقول نبينا محمد صلى الله عليه وسلم :{ لن يفلح قوم ولوا امورهم أمرأة }.
وان كان شيخا متمكنا من قيادتها فهو تمكن في العمل وسمعة طيبة وسيرة وصيت حسن وسعة في الرزق ..
ومن رأى غيره يقود سيارته الخاصة فربما كانت الزوجة تخونه فإن كان معروفا فهو بعينه وان كان غير معروف فمع من لا يعرف تخونه واي خلل في السيارة يعبر بالزوجة او عمله او مسيرة حياته وهكذا
سيارة الأجرة تتأول اذا كانت بخط سير معلوم برزق من مصدر معلوم وان كان يتجول حسب رغبة الراكب فهو بحث عن رزقه ..
السيارات الكبيرة او الباصات : تدل على السفر البعيد او الرحلات او العمل او الجنائز أو الحج والعمرة على حسب سياق الرؤيا وماتدل عليه ووقتها ..
سيارات الشحن السفري: تتأول بعمل ورزق وكثرة خير وبركة يساق الى من يرى انه يعمل على نوع منها ..
سيارات النقل الصغيرة تتأول بعمل ورزق بسيط يساق الى من يرى انه يعمل عليها.
سيارات نقل الفرش : تدل على الفرح والسرور..
سيارات نقل المعدات الثقيلة : تدل على سعة الرزق لأهل المكان المنقولة اليه وهكذا..
سيارة الاسعاف : تدل على النجدة وبداية انفراج كرب وذهاب هم وغم ..
سيارات نقل الزبالة : تدل على العمل الشاق والربح القليل والعمل الحقير...
سيارات الشرطة : تدل على الخطر والخصومات واضطراب الأحوال والفزع والخوف والغم ...
سيارات السباق : تدل على الكبر والخيلاء والسفه والطيش والجنون والهلكة...
العربة { ماتسمى بالحنطور في مصر } : تتأول رؤيتها بالسعادة وتحسن الحال والفسحة السعة ...
عربات الجنائز الرسمية { تجرها الخيول} : تدل على موت عظيم أو رئيس او ملك..
عربات الكارو { تجرها الحمير والبغال أو الخيول وهكذا اسمها في مصر} : تتأول رؤيتها بالأعمال الحقيرة والوضيعة والشاقة والمهانة بين الناس ...
أيضا يجب ان يؤخذ بالإعتبار لون السيارة ان تذكر الرائي وتأكد من لونها ويلعب اللون دورا رئيسي في تفسير الرؤيا ويكون تفسيره بعمله او زوجته او مسيرة حياته او مايهتم به
ذاك الحين ......الخ
فإن كان لونها اخضر فربما يكون ماذكر في السابق فيه صفات الصلاح والدين وثياب اهل الجنة لونها اخضر وربما يكون تفسيره وقت ظهور العشب وهو خير على كل حال للميت والحي وللعزيز والوضيع ...
وان كان لونه احمر فاللون الأحمر فيه خسارة وغير مستحب خصوصا للرجال ..
وان كان لونه فاتحا فاللون الفاتح ربما يدل على الهدوء وربما فتح يتعلق بموضوع هو يهتم فيه وحاله تناسب التفسير ..
وان كان اللون ابيض : فالأبيض بكل حال خير الا لأصحاب المهن فهو تعطل حال ...
وان كان لونها أزرق : يدل على حزن والأزرق لا خير فيه لمن لا يهتم بدينه ...
وأيضا الأصفر : يدل على المرض وان دخل معه لون آخر يشينه كان حسن ويدل على ضعف المرض
وان كان لونها اسود : فلمن يحبه خير ولمن لا يحب هذا اللون او لم يعتد عليه هم ...ربما اطلت اختي ام احمد لكن ليكون لنا مرجع بإذن الله .... وان لم نستخلص جميع المعاني ولكن جمعنا مايأتي بأغلبها ...

ام احمد المصرية
28-05-2008, 03:47 PM
أختى الحبيبة: مــ الورد ــاء:
بارك الله فيك وفى حضورك الجميل وإضافتك الأجمل
وأسأل الله أن يعلمنا علم مالا نعلم
ولكن لى ملاحظة على كلامك يا أختى، وهى القول فى التفسير بصيغة "إذا كانت كذا .... فهى كذا ...." فإن الكلام بهذه الصيغة بدون تعديد إحتمالات مما يوهم القارئ ممن ليس له دراية بهذا العلم أنه لا يحتمل أموراً أخرى، فلو كتبتيها بصيغة الإحتمال وذكر أنها تحتمل معانى أخرى فإنه يكون أقرب للصواب وأبعد لسوء الفهم.
ولكنى أرى إضافتك قيمة وقد أثريت بها الموضوع ماشاء الله، وربما يمر علينا الأخ الفقير إلى الله ويبدى تعليقاً على ما كتبناه ... أسأل الله لنا جميعاً الخير فى أمور ديننا ودنيانا.

مــ الـورد ـاء
28-05-2008, 03:57 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
اختي ام احمد صحيح ماقلتي لكن لو تأملتي في بداية كلامي تجدين بأني كتبت من البداية وها أنا انسخه مجددا :{تدل السيارة على الإجمال بسهولة قضاء الحوائج والسعة والمكانة بين الناس وتتأول بالزوجات كالساعات في غالبها وكل كمال فيها وزين وشين فهو في الزوجة او مايهم حياته ويسيرها و تدل على رفقة معينة للوصول لغرض معين ربما في عمله او في زوجته وعموما يكون في مسيرة حياته ومايطمح اليه}.. أما من يقرأه ويطبق مباشرة بتفسيره فهذا خطأ يجب عليه ان يتأكد من مدلولها اولا حتى يستطيع فك الرموز ولن يستطيع ذلك الا من اعطاه الله من هذا العلم ووفقه فيه ... وفقك الله لما يحب ويرضى واشكرك..

الفقير إلى الله
28-05-2008, 05:34 PM
اجتهاد ممتاز. بارك الله تعالى فيك ووفقك. والسيارة قد تدل على الزوج لأنها من المسكون؛ لقول الله تعالى: {َأزْوَاجاً لِّتَسْكُنُوا إِلَيْهَا} (الروم:21).

ام احمد المصرية
28-05-2008, 06:01 PM
بارك الله فيك يا شيخنا ومعلمنا
أسعدنى مرورك ومراجعتك للموضوع، وإضافتك الجميلة تعلمت منها معان كثيرة ربما أفادتنى فى رموز أخرى، وإنى أعد إجازتك له مما يضفى عليه المصداقية لدى القراء ومما يشجعنى على مواصلة الجهد لطرح المزيد من الأبحاث فى هذا العلم الشريف.
أسأل الله الكريم أن يبارك فى علمك وفقهك.

,, ورد الخالدي ,,
28-05-2008, 06:17 PM
سادساً: دلالة رمز السيارة على راكبها وقلبه:
بمعنى أن نسقط حال السيارة على حال صاحبها الذى يركبها، فيكون حال السيارة فيه دلالة على حال صاحبها، فمثلاً لو كانت السيارة مغطاة بالتراب ربما دلت على غفلة صاحبها، لأن قلبه هو وسيلة سير الإنسان إلى الله وتقربه إليه.


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اظن ان رمز الغبار يختلف في تأويله عن التراب فالتراب يدل على المال والابناء والنساء
فلو كان على السياره طبقه من الغبار قد يعبر بالخساره او الاهمال في دنياه او عمله او زوجته
اما التراب فاراه خير له قد يكون مال يجنيه من عمل او كما قال تعالى عرباً اترابا وكواعب اترابا
قد تدل على زواجه ببكر وقد تدل على الذريه قال تعالى ومن آياته ان خلقكم من تراب

انتظر رأي الشيخ في تعقيبي .

..

ام احمد المصرية
28-05-2008, 06:47 PM
جزاكم الله خيراً على تعقيبك، وأظنه كلام مقبول ويحتمله الرمز
ولكنى أشرت إلى إحتمال الرمز للمعنى الذى إقتبسته فى تعليقك بقولى: ربما (التى تفيد الإحتمال)، وذلك فى الإشارة إلى القلب وحالته.
وهذا لا يمنع من إحتمال الصورة لمعان أخرى من الخير إذا فسرناها من خلال الدلالات الأخرى السالفة الذكر.
وقد يختلف معنى الغبار عن التراب كما تفضلت مشكوراً بإيضاحه.
ومن المعلوم أن رمز التراب فى المنام يحتمل معان كثيرة جداً، ولعلى أتمكن من تفصيل موضوع مخصوص لذكر بعض الدلالات لهذا الرمز، أسأل الله أن ييسر لى أمرى بدعواتكم الصادقة وتشجيعكم.

منذر النجدي
28-05-2008, 10:00 PM
لا إله إلا الله ما شاء الله لا حول ولا قوة إلا بالله ..

لا زيادة على ما كتبتم .. أسأل الله جل وعلا أن يجعله الله في ميزان حسناتكم ..

تقريباً تقريباً لم أرى على الشبكة كلها ملف كامل تقريباً للسيارة والله أعلم مثل هذا ..

شكراً لكم ..

تحية طيبة
منذر النجدي

ام احمد المصرية
28-05-2008, 10:15 PM
أخونا الكريم ورفيقنا فى البحث "منذر النجدى":

زاد موضوعنا شرفاً بمرورك العطر وتعليقك الطيب
وجزاك الله خيراً على تشجيعك وثناءك على الموضوع.

زبيدة احمد
28-05-2008, 10:38 PM
مشكورة اختي ام احمد

ماشاء الله

مجهود طيب لا يستهان به

جزاك الله خيرا وبارك الله فيك
ورزقك ربي علما نافعا وعملا صالحا متقبلا اللهم ااامين

اشد على يديك الى الامام

:)

زبيدة احمد
28-05-2008, 10:44 PM
اختي الكريمة ماء الورد

مشكورة اختي على الاضافة الطيبة وعلى المجهود الطيب

غير ان اللون الازرق في السيارة لا يدل دائما على الحزن بل اني رايت اني اقود سيارة زرقاء وهي بالنسبة لي تدل على زوج صاحب دين وصاحب مكانة ان شاء الله تعالى وكانت السيارة من النوع الفاخر..ومن النوع الجديد..واقودها بكل سهولة ويسر..كما اني خرجت منها ثم رجعت لها وقد يدل هذا ايضا على انه انسان اعرفه من قبل ذهب ثم سيرجع مرة اخرى والله اعلم ..

واسال الله تعالى ان يسر لي هذا الزوج ويرزقني به عاجلا غير اجل يارب ..

جزاك الله خيرا ورزقك علما نافعا وعملا صالحا متقبلا يارب

مــ الـورد ـاء
29-05-2008, 12:24 AM
اختي الكريمة ماء الورد

مشكورة اختي على الاضافة الطيبة وعلى المجهود الطيب

غير ان اللون الازرق في السيارة لا يدل دائما على الحزن بل اني رايت اني اقود سيارة زرقاء وهي بالنسبة لي تدل على زوج صاحب دين وصاحب مكانة ان شاء الله تعالى وكانت السيارة من النوع الفاخر..ومن النوع الجديد..واقودها بكل سهولة ويسر..كما اني خرجت منها ثم رجعت لها وقد يدل هذا ايضا على انه انسان اعرفه من قبل ذهب ثم سيرجع مرة اخرى والله اعلم ..

واسال الله تعالى ان يسر لي هذا الزوج ويرزقني به عاجلا غير اجل يارب ..

جزاك الله خيرا ورزقك علما نافعا وعملا صالحا متقبلا يارب

مرحبا بعودتك اختي زبيدة ونور المنتدى بعودتك :)
واشكرك اختي على التعليق بشأن اضافتي لكن ماذكرته صحيح اللون الأزرق لمن لا يهتم بدينه ليس طيب معناه والعكس صحيح اختي فقد قال سبحانه وتعالى : { يَوْمَ يُنفَخُ فِي الصُّورِ وَنَحْشُرُ الْمُجْرِمِينَ يَوْمَئِذٍ زُرْقاً}...
وربما يكون تفسيره هم يحمله الرائي وشكرا لك ...

اخي منذر مرحبا بك و لن نكون مبالغين لابد من النقصان ولكن يعتبر بحث جيد بالنسبة لنا واهلا بك اخي والله يقوينا ويقويك ان شاء الله ...


[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الروابط]

ام احمد المصرية
29-05-2008, 12:24 AM
أختى الكريمة زبيدة أحمد:
زاد موضوعى نوراً بتشريفك وتعليقك الطيب
جزاك الله خيراً وزادك من فضله.
وبالنسبة لتعقيبك على كلام أختنا الحبيبة ماء الورد فلا أظنها تقصد أن اللون الأزرق سيئ الدلالة مطلقاً، بل أنه قد يدل أحياناً على معانى حسنة، وأذكر مثلاً دلالته أحياناً على بعد النظر والتفكير بالمستقبل، وهذا مأخوذ مما وصفت به "زرقاء اليمامة" من بعد النظر وقوة البصيرة فى الأمور المستقبلية.
وكذلك اللون الأحمر فهو لا يفسر دوماً على معنى الفساد والخسارة والكذب، فقد يحتمل معان أخرى فيها خير.
بارك الله فيكما أختاى زبيدة وماء الورد، فإنى أرى مشاركاتكما قد أضافت إلى موضوعى الكثير، وحركته للنقاش الهادف الجميل.

مــ الـورد ـاء
29-05-2008, 12:46 AM
اختي ام احمد اللون الأزرق يدل على اشياء كثيرة وكل مايخص اللون الأزرق تستطيعين اخذه في التعبير فلو فكرنا الى ماذا يرمز اللون الأزرق ولو اننا غيرنا مسيرة الموضوع قليلا لكن كل معلومة فيها فائدة اكيد ...
سأكتب بعض ما يمكن ان يرمز له اللون الأزرق ولكن ما سأكتبه ليس كل مايرمز اليه هذا اللون انما لكي اوضح اكثر واقرب الفهم له :
اذا تلاعبنا باحرفه وحذفنا الألف نستطيع ان نأخذ منه رزق اذن ربما يكون رزق ..
اللون الأزرق يرمز الى الحبر اي الى العلم
يرمز الى الدم والعروق .
ربما يرمز الى قسوة الشيء الذي هو بصدده الرائي..
ممكن ان يرمز الى وصول الأنسان الى نهاية مسألة تهمه..
ممكن ان يرمز الى صعوبة الوصول الى مسألة تهمه ايضا
كل هذا يكون حسب سياق الرؤيا ومايحكمه ويحكم تفسير الرؤيا حال الرائي + وقت الرؤيا + سياق الرؤيا وماتؤول اليه ... وفي الموضوع هذا وغيره يجب الأخذ بالاعتبار ان الرؤيا يجب ان تعبر على حسب ماذكرت وماكتبته عبارة عن معاني ولا يحصر اللون بهذه المعاني فقط وانما الرؤيا وجميع الاحوال المذكورة هي ما توجب علينا تفسير الرؤيا على نمط معين ارجو ان يكون ماكتبته سهل ووصل ان شاء الله ...

ام احمد المصرية
29-05-2008, 12:47 AM
حرصاً على إتمام الفائدة من هذا الموضوع، ولمعرفتى بشغفكم الشديد بالتمرن على الرؤى، فإنى سأنقل لكم نماذج من الرؤى التى فسرها شيخنا الفاضل الفقير إلى الله فى منتدانا، وكلها قد ورد فيها رمز السيارة، وسأتبعه بالتفسير الذى ذهب إليه فى تأويل هذه الرؤى، ثم نعلق عليها بفك رموزها كتطبيق على المعلومات التى تم تحصيلها فى هذا الموضوع.
لن أذكر أسماء أصحاب الرؤى، ورؤاهم موجودة بمنتدى الرؤى التى تم تأويلها لمن أراد الإطلاع على الموضوعات كاملة.

أبدأ بالرؤيا الأولى:

تقول الرائية:
رأيت في منامي اننا(انا وامي) مع ابي في السيارة ثم يتوقف ابي لشراء شئ او لغرض ما ثم تتحرك فجاءة السيارة وتحاول امي ان توجهها لانها لا تتوقف ثم احاول ان انتقل من المقعد الخلفي الى مكان السائق حتى اوجهها حتى لاتصدم بالسيارات وانظر الى ابي البعيد وانا لااستطيع الرجوع اليه ثم ادخل في شوارع وكباري لااعرف كيف الرجوع الى الطريق الصحيح واحس بقلق شديد.

معلومات الرائية:
انثى - انسة - موظفة - متوسطة الالتزام -
عمري 23
مع ملاحظة أن الحلم يتكرر من فترة الى اخرى.

تفسير شيخنا الفقير إلى الله:
واضح أنك تعانين من هموم و آلام و عدم قدرة على توجيه حياتك بشكل صحيح. توكلي على الله عز و جل و ثقي أنه سبحانه و تعالى لا يضيع من اعتصم به أبدا. كوني مع الله جل و علا و ستنصلح حياتك بفضل الله. و بارك الله فيك.

تعليقى:
بالطبع بعد أن تدارسنا موضوع دلالات رمز السيارة فإنه بات من السهل أن نفهم كيف توصل المعبر إلى هذا التأويل، ما شاء الله جزاه الله خيرا وزاده فهماً.
فالسيارة هنا إتضح أنها فيها إشارة إلى مسيرة الحياة للرائية، وكونها تعانى مشاكل فى قيادتها مما جعل المعبر يتجه فى تأويلها إلى القول بعدم قدرتها على توجيه حياتها بشكل صحيح.
ومما يستحب فى مثل تلك المواقف فى التعبير أن يغتنم بها المعبر الفرصة ليوجه السائل إلى الإعتصام بالله وما إلى ذلك من معانى تدخل فى الدعوة إلى الله، وهى من أعظم ثمار هذا العلم الجليل.
أسأل الله أن يجعلنا ممن يؤتون الحكمة والفهم والفقه بفضله ورحمته.

ولى عودة بإذن الله لطرح رؤى أخرى بنفس النهج، وأتمنى أن تحرككم للمشاركة بتعليقاتكم وإضافاتكم المفيدة النافعة، بارك الله فيكم.

ايمان- الامارات
29-05-2008, 09:10 AM
موضوع راائع جدا ...جزاااكم الله خيرا كثيرا ...

بالنسبة لي من اغرب الرؤيا التي شاهدتها والمتعلقه بخصوص السيارة ...

رأيت نفسي انا واثنتين من اخواتي وابن اختي بعد ان انتهينا من الشراء والتسوق اتجه نحو مواقف السيارات واجد صفا طويلا من السيارات وسبحان الله توجهت انا واخواتي نحو سيارة اعتقدت انها سيارتي (في الحقيقه لدي سيارة مرسيدس رصاصية اللون ) الا انه بمجرد اقترابنا من السيارة وجدت انها لا تشبه سيارتي لا من حيث النوع او اللون حيث انها سوداء ومرسيدس لكن من الفئات الفخمه جداوجديده بصرااحه كانت راائعه ..تساءلت مندهشه هذه ليست سيارتي ولكن اخواتي ومن كثر اعياءنا من تعب التسوق وحملنا ؟لأغراض التسوق رفضوا طلبي البحث مجددا في المواقف عن سيارتي وطالبوني بأن احاول بأي وسيله التصرف والصعود للسيارة التي امامنا
هنا قلت لهم : خلااص رااح اجرب المفتاح الذي املكه طبعا لسيارتي اذا نجحت واشتغلت السيارة بالمفتاح اللي عندي راح آأأأخذه ونسير به.!!!

فعلا ادرت محرك السيارة وسبحان الله اشتغلت السيارة وطلعت فيها انا القائد واختي الكبرىبجانبي والأخرى وابن اختي الكبرى في الخلف ..........اتجهت بكل سهوله وانطلاقه رااائعه نحو الشارع واحساس جميل بفخامة السيارة وسهولة القياده ..........ووجدت امامي شارع رئيسي فسيح يؤدي الى وسط المدينة والبحروالخضرة ...وشارع جانبي فرعي ضيق ........اخترت وتوجهت نحو الشارع الجانبي وبدا لي انه كان مغلقا وطريق غير سالك الا اني وجدت شرطيا يلوح لي بالمرور بسررعه فالطريق سالك وغير مغلق! وفعلا سلكت هذا الطريق بكل سهوله .....!


بعد الرؤيا بفترة شهرين تقريبا او اكثر حصلت على زيادة مالية في راتبي بشكل خيالي لم احلم به ابدا ....اللهم لك الحمد والشكر حمدا طيبا طاهرا مباركا ...وكذلك الأمر نفسه حدث لمن كانوا معي في السيارة...وطبعا هذا الأمر ساهم في تغيير اسلوب حياتي ومدخراتي ووضعي المعيشي ومكانتي الاجتماعيه..بشكل ممتاز والحمدالله
مع العلم اني قبل الرؤيا صليت العصر وكان يوم الجمعه ...وكنت يائسه ومحبطه من ظروف عملي وبقاء راتبي متوسطا لا اقول متدنيــــا لسنواات عديده دون زياده....! مقارنه مع ارتفاع رواتب صديقاتي في وظائف اخرى وكنت انوي ترك عملي والبحث عن وظيفه أخرى مريحه ومجزيه..!
سبحان الله جاءتني البشرى في الرؤيا ...اللهم لك الحمد والشكر



الا اني ما زلت محتارة واتأمل خيرا في الجزء الآااخر من الرؤيا بخصوص الطريق الضيق ...عسى ان يكون خيرا

ام احمد المصرية
29-05-2008, 12:07 PM
أختى الكريمة:
بارك الله فيك، ولقد أسعدنى مرورك وتعليقك.
وأنصحك بكتابة رؤياك يوم الإثنين - الساعة السادسة بتوقيت مكة المكرمة بمنتدى تفسير الرؤى العامة، وذلك عندما يفتح المنتدى للإستفسارات على الرؤى، حتى يقوم المتخصصون من مفسرى المنتدى بتفسيرها لك، وهى خير بإذن الله، ولكن موضوعنا هنا موضوع تعليمى بحت وإن كنت أقدم فيه نماذج من الرؤى المفسرة بغرض التعليم، فهى أيضاً من الرؤى التى إشتهرت فى كتب التراث، أو من تلك التى تم تفسيرها بواسطة شيخنا الفقير إلى الله، ونرجو عدم الخروج عن هذا الضابط لأنه قد سبق وتم التنبيه عليه من قبل المشرفين ... بارك الله فيكم جميعاً.

زبيدة احمد
29-05-2008, 08:39 PM
نعم اختي الحبيبة وما تفضل به الاخ صحيح فهنا التاويل يختلف من رؤيا الى اخرى ومن رائي الى اخر..وواضح من خلال رؤيا الاخت انها تواجه صعوبة في حياتها لصعوبة قيادتها للسيارة في المنام سبحان الله..

اعود الى ما ذكرته اختي الكريمة ماء الورد.واهلا وسهلا بك اختي جزاك الله خيرا وانار الله تعالى قلبك وعقلك وبصيرتك يارب

بخصوص تعليقك نعم صحيح ما قلتي وهذا ما قصدت يعني لا يكون الازرق دائما غير طيب بل يتوقف تأويله حسب الرائي وحالته وحسب كيفية ورود الرمز او اللون الازرق في المنام ..وان قسناه بالكناية فمعروف انه محبوب عند الرجال اكثر من اي لون اخر ..فلهذا يمكن ان يكون وروده في الرؤيا يدل على رجل ايضا..والله تعالى اعلم..

وكما ذكرتي اختي الحبيبة عمن يكون حاله ليس طيب في الدنيا وتراه في المنام باللون الازرق هذا والعياذ بالله قد يدل على سوء حاله ..فسبحان الله كيف يتغير تاويل اللون حسب حال الرائي وكدا حسب وجوده في الرؤيا..
والاضافة التي اضفتيها طيبة جزاك الله خيرا اختي ماء الورد..

وكما ذكرتي ايضا اختي الحبيبة ام احمد بخصوص اللون الاحمر فهو ايضا له دلالات عدة حسب حال الرائي وحسب وروده في الرؤيا..وقد يدل على شهرة ايضا..

هذا والله تعالى اعلى واعلم


جزاكم الله خيرا وبارك الله فيكم واعانكم على الحق والخير ووفقكم لما يحبه ويرضاه

زبيدة احمد
29-05-2008, 08:44 PM
ااختي الكريمة ايمان_ الامارات ماشاء الله رؤيتك جميلة وقد تحقق جزء منها فعلا ماشاء الله

ولاباس من عرضها مرة اخرى كما ذكرت لك اختي ام احمد في منتدى التفسير حتى يساعدوك في تاويل الجزء المتبقي مع التنويه لتحقق الجزء الاول حتى يكون التفسير اسهل ان شاء الله ..

000000

ولعلها اختي ايمان تقصد عرض الرؤيا من باب الاستدلال والمثال وليس من باب طرحها لكي تفسر ..

بارك الله فيكم وعليكم وهدانا الله واياكم الى الحق وثبتنا الله تعالى على دينه اللهم ااامين

مــ الـورد ـاء
29-05-2008, 11:04 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أشكر لأختي ام احمد هذا الموضوع الذي فتح النقاش واشكرك اختي زبيدة وجميل نقاشنا وكون الرؤيا يحكم تفسيرها حال الرائي وسياقها هذا شيء أكيد لا غبار عليه فيجب علينا قبل أن نفسرالرؤيا معرفة حال الرائي حتى يأخذ تفسيرا واضحا لا غبار عليه وايضا المعبر يجب أن يتحلى بتعبير يوقع الرؤيا في أقل ضرر ممكن منها هذا ان كانت تحمل معنى فيه ضرر ...

ام احمد المصرية
29-05-2008, 11:38 PM
أختاى الكريمتان زبيدة - مـ الورد ــاء:
بارك الله فيكم وفى حضوركم الطيب
وإضافاتكم بالنسبة لموضوع الألوان جميلة ونافعة، وإن كنتما قد إبتعدتما عن موضوع النقاش بعض الشيئ.
ولعلى أفرد موضوعاً نخصصه للكلام عن مدلولات الألوان فى الأحلام، أسألكم الدعاء لنا بتيسير الأمور.

وإليكم النموذج الثانى لرؤيا مفسرة كما وعدتكم، وهى أيضاً من منتدى الرؤى التى تم تفسيرها:

يقول الرائى:
حلمت بأن انني سأدخل الي بيتنا وعندما افتح في الباب اسمع شخص يقول لي تعال إلي هنا وكان راكبا سيارة وكان السيارة واقفة امام الباب وهو بداخلها فخفت ان أذهب اليه لأن في عينه شرا كبيرا فخرج له ثلاثة أشخاص اثنين لا أعرف وواحد منهم هو صديقي في الواقع و اسمه آدم أتوا اليه و ضربوه

معلومات الرائى:
ادرس سنة ثالثة صيدلة , لست متدين بشكل كبير , عمري 22 سنة ,أحب دراستي بشكل كبير وواهتم بها
آدم كان صديقي و حصل سوء تفاهم بيننا وهو يدرس في الإقتصاد وليس متدين بشكل كبير ولكننا نتكلم مع بعض بس امور الدراسة واإنشغال بالدراسة لم نلتقي لمدة
وسأقول لك معلومة بأن نفس الشخص الذي حلمت به رأيته في الحقيقة و لكنني لا أعرفه رايته بعد حلمتي

وقد فسرها شيخنا الفقير إلى الله بارك الله فيه وفى علمه:
أصدقاء سوء وعدم فهم صحيح للدين يحولان بينك وبين العودة الصادقة إلى الله تعالى. أنصحك بتصحيح المسار قبل فوات الأوان. هداك الله تعالى ووفقك لكل خير.

تعليقى على الرؤيا:
يتضح لى من تفسير المعبر أنه فسر السيارة فى هذه الرؤية بمسار فيه شر يخشى على الرائى الإنزلاق فيه، ويؤيد ذلك أن من يدعوه فى عينيه شر، وهذه قرينة تؤكد معنى فساد ذلك المسار، وقد رجح المعبر ذلك لأن الرائى ذكر تقصيره فى جانب الإلتزام، كما أن معبرنا الكريم عزى ذلك إلى أصدقاء السوء وعدم الفهم الصحيح للدين لأن ذلك من الأسباب التى تدعو الشاب إلى ذلك فى هذه المرحلة العمرية والدراسية التى ذكرها الرائى، كما أنه واضح من الرؤيا أن هذا الرجل الذى يبدو منه الشر يدعوه إلى ركوب هذه السيارة، ومن هنا فقد نصحه الشيخ بتصحيح المسار قبل فوات الأوان، وهذه هى الثمرة المرجوة من هذه الرؤيا التحذيرية التى يرجى من الرائى الإنتفاع بها.
أسأل الله تعالى أن يرزقنا جميعاً سيراً جميلاً ومساراً صحيحاً يقربنا من مرضاته، ويكون سبباً يوصلنا إلى جنته ... آميييييين.

أبا الليث
01-06-2008, 09:12 AM
جزاك الله خيراً

زبيدة احمد
01-06-2008, 07:58 PM
اختي الحبيبة لا باس ان كنتي ترين اني خرجت عن الموضوع فسأحذف بعضا من مشاركاتي

فلا اطيق على نفسي ان اسبب حرجا لاحد وان كان بغير قصد فقط بقصد الاستدلال والمثال كما تفعلين انتي بالاستدلال بالرؤى المفسرة ..

جزاك الله خيرا وشكرا لك واعتذر

ام احمد المصرية
02-06-2008, 01:07 AM
أختى الصغيرة التى أحبها وأعتز بها:
بارك الله فيك، وأرجو أن لا يكون فى كلامى ما أثار ضيقك
وليس هناك ما يدعوك للإعتذار، بل أنا من يعتذر للجميع إن كنت قد تسببت لأحد بأى ضيق
وسامحونى جميعاً إخوتى الكرام، فإنى بحاجة إلى أجازة قد تطول بعض الشيئ
لعلى أراجع نفسي فى أمور دنياى وآخرتى، ولعلها تكون فرصة أتفرغ فيها لمراجعة كتاب الله وإتمام حفظه
أسألكم الدعاء لى أن ييسر لى الخير من أمرى بفضله وكرمه، وأن يجعل لى فى نفوس عباده الصالحين ذكرى طيبة وموعظة حسنة، وأستغفر الله من كل سيئة صدرت منى بحق أحد من الإخوة أو الأخوات.
وأسأل الله تعالى أن يصلح أحوالنا جميعاً، وأن يعيذنا من تزكية أنفسنا ومن سيئات أعمالنا.

أستودعكم الله الذى لا تضيع ودائعه، وأتمنى أن عدت إليكم أن أعود خيراً مما كنت لأجدكم على أفضل حال بمشيئة الله.

مــ الـورد ـاء
02-06-2008, 12:59 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الخروج من الموضوع صار غصب الآن
ماهذا الذي اسمعه ماذا حدث ؟؟ والله ما اتوقع سوء فهم يفعل بكم هذا أختي زبيدة واختي أم احمد كيف سنعيش في دنيا الآن كل من فيها يفعل الخطأ وهل سنخالف ونختلف مع من يتكلم معنا بأي كلمة كانت ونغضب؟؟ لا أدري لماذا يحصل هذا ان كنا لا نتحمل بعضنا ونحن لم نرى بعضنا اصلا فكيف لو التقينا في هذه الدنيا سبحان الله .. قد تقولون مالذي جعلها تتدخل فأنا لم اعرفكم حق المعرفة الى الآن لكن ويشهد الله والحمد لله لا أزكي نفسي لا احب الخوض في المشاكل ويجب علينا التماس العذر للجميع مادمنا لا نعرف بعض وليس لنا علاقة مباشرة ببعض ..
أخيتي زبيدة ستتعبين ان بقيتي هكذا كل شيء تتحسسين منه فهذا والله لا يجلب الا التعب وعلى ماذا على اناس لا نعرفهم والله لو تعوذتي من الشيطان الرجيم ومنعتي نفسك من كتابة ماكتبتيه لكان افضل لك ولا تغضبي اخيتي اعتبريني مثل اختك الكبيرة فكلنا خطاءون الله يغفر لنا جميعا واجعلي هذا المكان لنشر فائدة لعل الله يغفر لك الذنوب ويدخلك في جنة عرضها السموات والأرض هل نسينا لماذا خلقنا ؟
اخيتي أم احمد لا اعتقد نيتك في حفظ القرآن تجعلك تتركين الموقع وطالب العلم يحفر في الصخر ونحن اجتمعنا هنا في طلب العلم ولا انسى موضوعك عن الصبر في طلب العلم فهل نسيتيه انتي ؟ ولعلمك اخيتي عندي قرار هو نفس قرارك بإذن الله اسأل ربي ان يسهله لي ولك الا وهو حفظ القرآن الكريم وصدقيني هذا سيكون بإذن الله عونا لنا في الدنيا والآخرة مع العلم بأني لم افهم كلمة اجازة طويلة الا كما كتبت
وعلى العموم اختي أم احمد أختي زبيدة:
اسأل الله لنا تسهيل الأمور لي ولكما وان التقينا مرة اخرى والا حللونا فما اخطأناه بحقكم ليس من قصد وان شاء الله يعاد النظر فيما تقرراسأل الله لي ولكم المغفرة والهداية والجنة والحمد لله على كل شيء وصلى الله على محمد وعلى اله اجمعين ...
نستودعكم الله الذي استودعتمونا فيه .......

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الروابط]

زبيدة احمد
02-06-2008, 09:28 PM
حبيبتي ماء الورد

لما هذا الكلام الكبير سامحني الله واياك؟
ليس بيني وبين اختي ام احمد الا كل خير وفعلا اني اعتذر عن خروجي عن الموضوع فعلا وهذا ليس عيبا وليس مشكلا بالعكس..ولا ارى فيه حساسية ولا اي شي سئ والعياذ بالله

اما قضية ما حصل امس فهذا واجبي وواجب كل مسلم ان يقول كلمة الحق وليس لها علاقة بالحساسية نحن امة جعلنا الله تعالى امة وسطا نأمر بالمعروف وننهى عن المنكر وما كان امس كان منكر في حق كلام رب العالمين فكيف تريدين مني ان اسكت عن هذا؟؟
الغضب لله واجب يا اختي..وان كان تعبنا لله فلله در من تعب..

وخلقنا يا اختي الحبيبة لنعبد الله وحده ولا نعبد اهواءنا وشهواتنا ومظاهر الدنيا وزينتها الزائلة الزائفة..

الله يرزقنا تمام العافية وحسن العاقبة يارب

واسال الله تعالى ان يغفر لنا ولجميع المسلمين

شكرا لك حبيبتي وجزاك الله خيرا وبارك الله فيك

اما انسحاب اختي ام احمد فلا ادري عنه شيء..

مــ الـورد ـاء
02-06-2008, 09:48 PM
اهلا بك اختي زبيدة وحياك الله وكلامك جميل جدا والحمد لله على كل حال وان اخطأت اخيتي لن اقول لكِ لا تنصحيني انصحيني متى رأيتي مني اي شي ونبهيني عليه بالعكس هذا سيجعلني اقلل اخطاءي في المرات القادمة والنقد ان كان بناء فهو جميل اما ماكتبتيه في الاطار في الأعلى والله لا ألومك عليه وانتي بما انكِ التزمتي بالقوانين اكتبي ماشئتي ولن يلومك احد ابدااخيتي ونحن هنا في المنتدى لا نعرف الصالح من الطالح ربما تكتبين شيئا ينفع احدهم فتكسبين اجرا عظيما اما عن اخيتي ام احمد فلله الحمد لم تترك الموقع وستعود بإذن الواحد الأحد ..
شكرا لك اخيتي ..
ملاحظة كتبت ماكتبت بسرعة ودون ان افكر فإن اخطأت في شيء اعلمي ليس من قصد ابدا

زبيدة احمد
02-06-2008, 10:58 PM
صدقتي يا اختي الحبيبة
واجمل ما قلتي اننا لا نعلم هنا الصالح من الطالح ولا يمكننا ان نجزم صلاح احد ولا فساده ولا يمكننا ان ندخل احدا الجنة او ندخله النار..بل اننا من واجبنا حسن الظن ولا نزكي على الله احد ..حتى يتبين لنا الحق من الباطل..انما كلام ربي منزل على كل البشر ..وايات ربي وكلامه كله خير ونور وهداية وشفاء وتبشير وتذكير وتحذير وانذار وسرور وبشارة..فالحمد لله على نعمة القران ..الحمد لله..وان الذكرى تنفع المؤمنين..ومن لم يتذكر ولم ينتصح ولم يعتبر ولم يذعن فلا نقول له الا لاحول ولا قوة الا بالله..كم منا يقرأ القران ولا يفقه ما يقول واذا قرأ اية ما في وقت ما.. زلزلت كيانه كأنه لاول مرة يسمعها ..فسبحان الله ..ان ربي على كل شيء قدير وانه يهدي من يشاء الى صراطه المستقيم..

وكلنا حبيبتي نحتاج الى النصح والتذكير لاننا بشر نخطئ ونصيب..وخير الخطائين التوابون..ننصح بعضنا البعض ونذكر بعضنا البعض ..فنحن مجتمعين هنا على اساس الدعوة والطاعة..وان اختلت احد هاتين القاعدتين اختل البناء كاملا..والعياذ بالله..

ونستسمح اختي الحبيبة ام احمد على هذا الخلل الفني في الخروج عن الموضوع :)

وفقكما ربي لكل خير وعرضكما لكل خير ولا حرمكما من اي خير واتاكما ربي من خيري الدنيا والاخرة

ربنا تقبل منا انك انت السميع العليم وتب علينا انك انت التواب الرحيم..

ام احمد المصرية
02-06-2008, 11:29 PM
الحمد لله رب العالمين

مــ الـورد ـاء
03-06-2008, 05:52 AM
أم احمد
زبيدة احمد

V














v
















v




كأنكم خرجتو عن الموضــــــــــوع :eek:


:)

ام احمد المصرية
03-06-2008, 08:32 AM
نعتذر إليك أختنا الحبيبة ماء الورد
وحتى يكتمل الإعتذار، إليكم هذا النموذج من الرؤى المفسرة وهو النموذج الثالث بفضل الله.


يقول الرائى:
رأيت في منامي سيارة "فياقرا" رصاصية اللون عند بوابة جامعة الإمام بالرياض.
إضافة إلى أني أحس أن السيارة ملكاً لي

وكنت زمن الرؤيا أدرس في كلية الشريعة بالمستوى الرابع

وعمري آنذاك 21 سنة ولست متزوجاً ، وملتزماً ولله الحمد

تفسير شيخنا الفقير إلى الله:
رؤيا السيارات جيدة ، خير لك و نعمة إن شاء الله.

تعليقى على الرؤيا:
نلاحظ أن شيخنا قد فسر الرؤيا على المعنى العام فالرؤيا هنا واضح بها رمز السيارة، مضافاً إلى شعور الرائى بأنها ملكه، وقد يحتمل ذلك معانى كثيرة من زوجة أو نعمة أو تيسير لأمر أو سرور أو قضاء حاجة ... وكل ذلك يدخل فى قوله: خير لك ونعمة إن شاء الله ... وهذا من الفقه فى التعبير، فلعله يحصل له كل ذلك ويكون من تأويل رؤياه ... أما إذا خصصناها بالزوجة مثلاً بغير قرائن فقد يصيب تفسيره وقد يخطئ، فكان التعميم فى حقه أفضل.
والتخصيص بوجه معين يجب أن يكون المفسر متيقناً من بالقرائن ... وذلك مثل الرؤيا المذكورة بموضوع "إلى من يبحث عن المرأة" فى النموذج الثانى فراجعوها، وهى من تفسير أخينا الكريم: أبوعبد الرحمن (بارك الله فيه) ... وتجدوها على هذا الرابط:

[فقط الأعضاء المسجلين والمفعلين يمكنهم رؤية الروابط]

لذلك أحببت أن أوجه نصيحة لمن يطلب تفسير رؤياه فيأتيه التفسير بكلام عام لا تفصيل فيه، أقول له: لا ينبغى أن يضايقك ذلك، بل على العكس تماماً، ففى التعميم أحياناً مراعاه لمصلحة الرائى وهى غاية المفسر أولاً وآخراً ... وإستبشر بالخير على عمومه وبمختلف أشكاله إذا قيل لك: بشرى بخير.

بارك الله فيكم جميعاً ... هذا فى عجالة من أمرى وأرجو أن يكون كلامى خالياً من الأخطاء المطبعية.

ام احمد المصرية
03-06-2008, 09:24 AM
وإليكم أيضاً النموذج الرابع فى موضوعنا وهو لرمز السيارة ولكن من خلال حلم شيطانى لنتمكن من التفريق بينه وبين الرؤيا الصالحة، ولنتعلم ما نفعل إذا رأينا مثل هذا الشكل من الرؤى.

تقول الرائية:
رأيت اني اقود سيارة حمراء ووالدتي تركب فيها في الكرسي الذي في الخلف وكنت اسيير بسرعه شديده واطارد سيارة اخرى سوداء تشبه سيارات (الاتومبيــل القديمة)
وكان الطريق مرصف ولامع وكنا نسيير بسرعه رهييبه جدااا
ثم اختفت السيارة السوداء من امامي ورأيت كأنها ارتفعت قليلا عن الارض واصبحت تسير باحدى جنبها وكانت سوف تصطدم في صخرة وعندما اقتربت منها ارتفعت الصخرة ايضا عن الارض وساارت السيااارة وطارت بسرعه رهيييبه على الطريق ثم اختفت.
بعدها توقفت انا بالسيارة على يمين الطريق (كان واسع ونقطة توقفي كانت نقطة اتجاه الطريق لتلاث شوارع طريق مرصف جهة اليمين وجهة الامام وجهة اليسار)
ووقفت امام الطريق ووجهي امام جهة السيارات(اي ان السيارات تستطيع ان تصطدمني) وقفت انظر واترقب اين ذهبت السيارة السودااء التي اختفت من امامي؟؟
ثم وجدت السيارات تسييير بسرعه رهيييبه وتكاد تصطدمني فكنت اسير يمين ثم يسار لكي تسير السياره من خلفي او من امامي كلما تاتي السيارة لتصطدمني تحيد عن اتجاهها وتبتعد عني
فأقـول الحمدلله ثم تأتي الاخرى أظن انها تصطدم فأحاول الابتعاد ثم تبتعد هي عني فاقول الحمدلله
وهكذا حتى سرت الجهة الثانيه من الطريـق ثم ذهبت للسيارة التي كنت اقودها وكنت أريد ان اركب السياره لاقودها واسير ..فقال لي اناس لم اراهم بل سمعت صوتهم فقط وحذروني من عدم ركوبي السيارة بسبب اني لوفتحت باب السيارة سوف تصطدمني سيارة اخرى على الطريق
فلم اهتم وفتحت الباب وركبت السيــارة
انتهت الرؤية على ذلك

استيقظت مفزوعه من رؤيتي لسرعة السيارات الفظييعه ومضطربه كأن الحلم حقيقه وقلت الحمدلله.

رد الشيخ الفقير إلى الله:
استعيذي بالله السميع العليم من الشيطان الرجيم، وثقي في أن الله عز وجل ينجي عبده المؤمن الصادق ويتقبل منه صالح الأعمال. وفقك الله عز وجل لكل خير وصرف عنك الشر.

تعليقى:
كما رأينا، يغلب على هذه النوعية من الرؤى عدم وجود خط واضح للرؤيا، والإحساس الشديد بالخوف والفزع لدرجة أن الإنسان يستيقظ وقلبه ينتفض ليحمد الله أن الموضوع كان حلم وليس حقيقة، وهذا كله من فعل الشيطان بنا ليحزن قلوبنا ... فينبغى على من رأى مثل ذلك أن يتبع الوصفة النبوية وتتلخص فى خمسة أمور:
أولاً: الإستعاذة بالله من الشيطان الرجيم
ثانياً: يتفل على جانبه بريق خفيف
ثالثاً: يتحول عن الجنب الذى كان ينام عليه
رابعاً: وإن إستمر شعوره بالضيق، فليتوضأ وليصل ركعتين
ويكون فى ذلك إرغاماً للشيطان اللعين، وإحباطاً لكيده فيشعر بعجزه أمام الإنسان المؤمن المتحصن بذكر الله.
ثم نضع ألف خط تحت ... خامساً: لا ينبغى أن يقصها على أحد، بل يجعلها فى طى النسيان كأن لم تكن فإنها بذلك لا تضره بفضل الله، وليجعل ثقته بالله الذى يأذن بالنفع والضر وبيده الأمر، وهو على كل شيئ قدير.]

swan
04-06-2008, 06:29 PM
جزاك الله خير على تفسير معنى السياره والذي كنت اطلبه منذ مده ولم اجد له مجيبا
وبارك الله فيك

زبيدة احمد
04-06-2008, 07:18 PM
ماشاء الله تبارك الله

تعليقاتك جميلة اختي الحبيبة واوضح

وفقك ربي وعلمك وزداك علما ونفعا يارب

ام احمد المصرية
04-06-2008, 09:45 PM
الأخت الكريمة swan:
بارك الله فيك وفى مرورك الجميل، وأتمنى أن أكون قد قدمت لكم بالفعل شيئاً مفيداً.

الأخت الكريمة زبيدة أحمد:
جزاك الله خيراً على تعليقك وأكرمك بمثل ما دعوت لى، وأصلح لك الأحوال عاجلاً وآجلاً.


وفى النهاية: ينبغى التنبيه على أن الموضوع لم يكن لتفسير رمز السيارة، ولا يمكن الإعتماد عليه من قبل غير المتخصصين لتفسير الرؤى.
وإنما كان محاولة لتوضيح كيفية فهم رموز الرؤى والتوصل إلى بعض معانيها مما قد لا يظهر للإنسان العادى من أول وهلة ... ومازالت هناك العديد من المعانى لعلها لم تظهر لى مع إحتمال الرمز لها أيضاً ، وأحياناً تفسر الرؤى بمضمونها دون التدقيق بالرموز ... ولكن قصر علمى عند هذا الحد ، وهو كما ترون غيض من فيض ، أسأل الله الزيادة والإفادة بمنه وكرمه.
وإنى أنسب الفضل فى هذا الموضوع لله وحده.
ولا أنسى فضل من جعله الله سبباً لأتعلم منه شيئاً من هذا العلم، ألا وهو شيخنا الفاضل الفقير إلى الله ... أسأل الله أن يكرمه بكل خير يتمناه وأن يصلح أحواله فى الدنيا والدين.
كما أشكر أختى ماء الورد شكراً خاصاً لمساهمتها الفعالة فى هذا الموضوع وتشجيعها المتواصل.
والشكر موصول لكل من زار الموضوع ولكل من شارك فيه ... بارك الله فيكم جميعاً ونفعكم بالعلم النافع وأنار بصائركم بنوره.
وفى النهاية أسألكم الدعاء لى بالخير فى الدين والدنيا، وإلى اللقاء فى موضوع جديد بإذن الله.

معبرة رؤى
05-06-2008, 12:13 AM
رائع ما كتبتى اختى ام احمد
سلمت اناملك اختى فى الله
على هذا الطرح المبارك
واضيف اختى اضافه بسيطه لا تثرى الموضوع الذى اثرى باضافاتك انتى اليه
ان السياره قد تعبر احيانا عن صلة الانسان وتواصله مع الاخرين
مع ارحامه واقاربه
اسال الله ان ينفعنا واياكم وان ينفع بنا

زبيدة احمد
05-06-2008, 05:43 PM
نعم يا اختي معبرة رؤى صحيح

جزاك الله خير اضافة جميلة ومهمة

بارك الله فيك وعليك

ام احمد المصرية
05-06-2008, 11:50 PM
الأخت الكريمة معبرة رؤى:
بارك الله فيك أختى وفى مرورك العطر
وإضافتك هو التى أثرت موضوعى وأفادتنى بالفعل
ولعلك تقصدين دلالة رمز السيارة كوسيلة مواصلات على الصلة والتواصل مع الأخرين
فلتكن هذه هى الدلالة السادسة عشر من الدلالات

أما الدلالة الرابعة عشر فهى دلالة رمز السيارة على قضاء حاجة معينة لأنها وسيلة لذلك (كما تفضلت وأضافت الأخت ماء الورد) جزاها الله خيراً فلها النصيب الأكبر من التعب فى جمع هذا الموضوع معى.

وأما الدلالة الخامسة عشر فهى دلالة رمز السيارة على الزوج (كما تفضل شيخنا الفقير إلى الله فى تعليقه)، بارك الله فيه وفى زوجه.

أختى الكريمة زبيدة:
بارك الله فيك وجزاك الخير فى الدنيا والأخرة على تعليقك الطيب.
أسأل الله لنا ولكم الهداية والصلاح والعلم النافع

ام احمد و مـ الوردـاء
07-06-2008, 04:45 PM
إخوتى وأخواتى ممن يطلبون معنا العلم ويتابعونا ...
إلى اللقاء فى موضوع جديد بفضل الله تعالى بتعاوننا نحن الأختين ماء الورد وأم أحمد المصرية
وفكرة اللقب الذى يجمعنا معاً هى فكرة طريفة إقترحتها الأخت ماء الورد بدمج الإسمين ليكون رمز للتعاون فيما بيننا بفضل الله.
وسوف نستخدمها سوياً بإذن الله فى الموضوعات التى نتعاون فى إعدادها سوياً، ولن تستخدم بالطبع لإبداء أراء أو ما شابه ... فكل منا له وجهة نظره ورؤيته الخاصة، ولكن لا يمنع ذلك من تعاوننا.
نرجو أن تلاقى فكرتنا نجاحاً أكبر وإستحساناً بينكم وكلكم إخوتنا ويسعدنا تشجيعكم لنا
"وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان"

زبيدة احمد
07-06-2008, 06:09 PM
ماشااااااااااااااااااااااااااااء الله تبارك الله

فكرة جدا رائعة والله اكبر

وفقكما ربي لكل خير وعرضكم لكل خير ولا حرمكا من اي خير

ونفع الله بكما وبنا المسلمين يارب

تحيتي العطرة لكما

اخواتي في الله

احبكما في الله

ام احمد و مـ الوردـاء
17-06-2008, 05:32 AM
جزاك الله خيراً أختنا زبيدة على دعائك الطيب
وجعل لك مثل ما دعوت من خير .... وأحبك الله الذى أحببتنا فيه

سبحانك اللهم وبحمدك ... اشهد ان لا إله إلا أنت ... أستغفرك وأتوب إليك.

ام احمد المصرية
26-10-2008, 03:52 PM
للرفع

العابر صالح
30-10-2008, 02:01 PM
السلام عليكم ورحمة الله
حيث أن الكاتبة - بارك الله فيها - ذكرت عدة دلالات وطلبت التعليق لمن لديه تعليق على ما ذكر في هذا الموضوع

فقد أحببت أن أعلق على دلالة للسيارة ذكرتها الأخت ماء الورد بارك الله فيها ولا أعلم هل هو استنباط من الأخت أم نقلته من مصدر من المصادر وهي :


ومن رأى غيره يقود سيارته الخاصة فربما كانت الزوجة تخونه فإن كان معروفا فهو بعينه وان كان غير معروف فمع من لا يعرف تخونه


وأرى أن هذه الدلالة غير صحيحة من وجهة نظري والأفضل عدم ذكرها للأسباب التالية:

1- لا أرى من المناسب ذكر دلالات الخيانة الزوجية والزنا والقتل والموت والجزم بمايعنيه الرمز من هذه المعاني لأنها ستوجد نوع من البلبلة والوسوسة لم يقرأها وهي شبيهة بما انتشر من أن معنى سقوط الأسنان هو الموت.

2- من أولويات المنتدى هنا هو نشر ثقافة تفسير الأحلام بطريقة علمية مؤصلة مرتبطة بالدليل الشرعي وعدم نشر ما يثير الرعب للقارئ وقد يكون غير صحيح فمن الأفضل تجنبه.

3- هناك قاعدة لدى العلماء وهي قولهم ليس كل ما يعلم يقال
وقد قال علي بن ابي طالب رضي الله عنه (حدثوا الناس بما يعقلون ...) ويقصد رضي الله عنه أن هناك من الكلام ما قد يكون أكبر من استيعاب الناس العاديين فيفهمونه على الخطأ

وقول ابن مسعود ـ رضي الله عنه ـ : ( ما أنت محدث قوماً حديثاً لا تبلغه عقولهم إلا كان لبعضهم فتنة )

وكذلك في مجال تفسير الأحلام قد يكون هناك قواعد لا يدركها أو يميزها إلا المفسرون.

4- هذه القاعدة لا أرى صحتها - من وجهة نظري - وخصوصا ما فيها من جزم وهو قوله (فإن كان معروفا فهو بعينه) يعني أن الرائي إذا رأى شخص بعينه يعرفه ومن اقربائه مثلا أو من أصحابه ورآه في المنام يقود سيارته فيعني أن هذا الشخص يخونه في إمرأته - والعياذ بالله - فهذا جزم من صاحب هذه القاعدة ليس له أي دليل عليها

كما أن جزمه بأن السيارة تعني المرأة ليس صحيحا أبدا وليس له دليل عليه.

ومن هذا المنطلق أرى عدم ذكر هذه القاعدة وأنا على استعداد لمحاورة ومناقشة صاحب هذه القاعدة - إن كانت الأخت ماء الورد أخذته من مصدر نعرف مصدره إن كان كتاب أو موقع -لإثبات خطأه بالأدلة ولدي الشئ الكثير مما يثبت عدم صحة كلامه لكن قبل ذلك نريد معرفة كيف هو استنبط هذه القاعدة وما هي أدلته عليها حتى نقبلها إن كانت صحيحة أو نرفضها إن كانت خاطئة.

وأخيرا أشكر الأخوات على مجهوداتهن في ذكر هذه الدلالات وعلى إثرائهن كثيرا من المواضيع في المنتدى وهذا ما يلمسه الأعضاء

وجزاكم الله خيرا

ام احمد المصرية
30-10-2008, 02:42 PM
جزاك الله خيراً أخى الكريم ...
وقد سبق وأن أوضحت فى مشاركاتى بأن دلالات الرمز كثيرة لا يمكن حصرها فى مدلول واحد ، وأعطيت أمثلة كثيرة على ذلك وقمت بالتعليق عليها حتى يتبين للقارئ تعدد الدلالات ، وهذا هو الهدف من الموضوع ... وبالنسبة لما ذكرت فى تعليقك فقد سبق أن أشرت إليه فى تعليق سابق لى على مشاركة أختى ماء الورد، وأحسبها وافقتنى على ذلك ... وإننا لا نختلف فى الرأى حول مسألة تعدد الدلالات وعدم الجزم بتفسير واحد للرمز ، ,و لطالما أكدنا على ذلك ... يرجى مراجعة المشاركات.
جزاكم الله خيراً.

العابر صالح
30-10-2008, 07:02 PM
جزاك الله خيراً أخى الكريم ...
وقد سبق وأن أوضحت فى مشاركاتى بأن دلالات الرمز كثيرة لا يمكن حصرها فى مدلول واحد ، وأعطيت أمثلة كثيرة على ذلك وقمت بالتعليق عليها حتى يتبين للقارئ تعدد الدلالات ، وهذا هو الهدف من الموضوع ... وبالنسبة لما ذكرت فى تعليقك فقد سبق أن أشرت إليه فى تعليق سابق لى على مشاركة أختى ماء الورد، وأحسبها وافقتنى على ذلك ... وإننا لا نختلف فى الرأى حول مسألة تعدد الدلالات وعدم الجزم بتفسير واحد للرمز ، ,و لطالما أكدنا على ذلك ... يرجى مراجعة المشاركات.
جزاكم الله خيراً.


نعم أخت أم أحمد المصرية جزاك الله خيرا أوافقك على كل ماذكرتي

لكن كان كلامي منصبا على هذه الدلالة بالذات وهي (دلالة الخيانة الزوجية للسيارة) لأنها مسألة حساسة جدا وأعتقد عدم صوابها من وجهة نظري

ونحن ننتظر صاحب الدلالة أو أي شخص يعرف عنها شيئا أن يخبرنا عن الدليل الذي اعتمد عليه في استنباطها حتى نعرف مدى صحتها

والله أعلم

سموّ
01-11-2008, 08:25 AM
جزاك الله خيرا أخيتي أم أحمد وشكر الله لك، والشكر موصول للأخت ماء الورد وجزاها الله كل خير
ولكن اعذروني إن قلت لكما شيئا أرجو أن لا يضايقكما فإني لست معبرة للرؤى، ولاأدعي أي علم لي بها؛ ولكني أحب أحيانا أن أقرأ في هذا العلم، ولفتت انتباهي مسألة الخيانة الزوجية(وقبل أن أصل لرد الأخ العابر صالح) وكرهت كتابتها في المنتدى جدا لأنه مكان عام يدخله ويقرأه المتخصص وغيره، المعتدل والشكاك، فأرى أن هذه الجملة قد تسبب مشاكل لاحصر لها لبيت من بيوت المسلمين وهذا حتما ما لا تتمناه أي من الأختين الفاضلتين؛ فأعتقد أن مثل هذا المعنى من الأفضل أن يكون في صدور المعبرين والمعبرات ولا يظهر في مكان عام.

أرجو أن تتقبلا كلامي فأنا على ثقة بأن بحثكما وحبكما للمعلومة ربما أشغلكما عن هذا المعنى، والله من وراء القصد.

sarwate
01-11-2008, 03:34 PM
ما شاء الله ام احمد وماء الورد

فعلا قد احطن بكل معاني السيارة في المنام

انا شخصيا اتابع الشيخ سيد حمدي (مصري الجنسية) على قناة المحور اظنك تعرفيه اختي ام احمد ومتابعته مفيدة ويعطي الكثير من الدلالات وتفسيره واضح والكثير من تفسيراته قد تحققت باذن الله فيمكنك متابعته والاستفادة منه كما تحبين

وادعو الله ان يفتح عليكِ ويجعلك معبرة ناجحة وذات فراسة

مــ الـورد ـاء
01-11-2008, 08:28 PM
جزاكم الله خيرا ويبقى ما ذكرت احتمال من الاحتمالات وليس للجاهل القراء ة في تعبير الرموز ومدلولاتها لانه سيصعب عليه جدا فهم المدلول المقصود لرؤيته وان شاء الله مرة اخرى سأحتفظ بمعلوماتي لنفسي وشكرا.

العابر صالح
01-11-2008, 09:39 PM
يا أخت ماء الورد كل المعبرين ومفسري الأحلام كانوا جهال في بداية تعلمهم (وأنا منهم) وكانوا حينها يقرأون في الرموز ومعانيها فمن الطبيعي أن الجاهل يقرأ في المنتديات

ومن الصعب منع الجهال من الدخول للمنتديات فما وضعت المنتديات إلا للتعليم

لكن كان السؤال حول الدليل على مدلول (أن قيادة السيارة في المنام من قبل رجل ليس صاحبها تعني الخيانة الزوجية) فإذا كان لديك دليل فنرجو أن تخبرينا به لكي نستفيد

وإن كان هناك مصدر لهذه المعلومة أن تدلينا على المصدر حتى نبحث عن صحة هذه المعلومة

وإن كان ليس له أي دليل وهو من استنباطك أن تخبرينا بهذا حتى نستفيد بارك الله فيك

وجزاكم الله خيرا

ام احمد المصرية
02-11-2008, 01:29 AM
جزاك الله خيرا أخيتي أم أحمد وشكر الله لك، والشكر موصول للأخت ماء الورد وجزاها الله كل خير
ولكن اعذروني إن قلت لكما شيئا أرجو أن لا يضايقكما فإني لست معبرة للرؤى، ولاأدعي أي علم لي بها؛ ولكني أحب أحيانا أن أقرأ في هذا العلم، ولفتت انتباهي مسألة الخيانة الزوجية(وقبل أن أصل لرد الأخ العابر صالح) وكرهت كتابتها في المنتدى جدا لأنه مكان عام يدخله ويقرأه المتخصص وغيره، المعتدل والشكاك، فأرى أن هذه الجملة قد تسبب مشاكل لاحصر لها لبيت من بيوت المسلمين وهذا حتما ما لا تتمناه أي من الأختين الفاضلتين؛ فأعتقد أن مثل هذا المعنى من الأفضل أن يكون في صدور المعبرين والمعبرات ولا يظهر في مكان عام.

أرجو أن تتقبلا كلامي فأنا على ثقة بأن بحثكما وحبكما للمعلومة ربما أشغلكما عن هذا المعنى، والله من وراء القصد.

وإياكِ أختى سمو جزاكِ الله كل خير ... وبالنسبة لما قلتيه: فإن الرمز بالفعل يحتمل هذا المعنى كواحد من معانِ عديدة لا يتسع الحصر لها ، ولكن المعبر عندما يفسر رؤيا جاءت بهذا الشكل فإنه فعلاً لا يستطيع الخوض فى هذه الأمور الحساسة لأن الخوض فيها لا يمكن أن يبنى على رؤيا قد تصدق وقد تكذب ، وهى إن صدقت تحتمل العديد من التأويلات الأخرى ، فيجدر به البعد تماماً عن الخوض فى ذلك لأنه يدخل تحت باب عظيم من الأذى والظنون: "قذف المحصنات المؤمنات الغافلات" ... ولا أظن إنسان مؤمن تقى يجرؤ على قول ذلك البهتان بغير بينة أو دليل كما ذكر الله تعالى فى كتابه ، فيعرض نفسه بذلك لحد القذف فى الدنيا ولعذاب الله فى الاخرة ، لا لدليل مادى وإنما لظن بتأويل رؤيا قد يصيب فيها ويخطئ ... أرجو أن يكون إتضح مقصودى بفضل الله ، وأحسبه ينطبق أيضاً على كل رمز يحتمل فى معناه شيئاً من هذا القبيل ... والله أعلم.
بارك الله فيكِ ... وجزاكِ الله خيراً على نصيحتك الطيبة.

ام احمد المصرية
02-11-2008, 01:31 AM
ما شاء الله ام احمد وماء الورد

فعلا قد احطن بكل معاني السيارة في المنام

انا شخصيا اتابع الشيخ سيد حمدي (مصري الجنسية) على قناة المحور اظنك تعرفيه اختي ام احمد ومتابعته مفيدة ويعطي الكثير من الدلالات وتفسيره واضح والكثير من تفسيراته قد تحققت باذن الله فيمكنك متابعته والاستفادة منه كما تحبين

وادعو الله ان يفتح عليكِ ويجعلك معبرة ناجحة وذات فراسة

جزاكِ الله خيراً على المرور والتعليق والدعوات الطيبة ... آمييييييييييييين

ام احمد المصرية
02-11-2008, 01:36 AM
جزاكم الله خيرا ويبقى ما ذكرت احتمال من الاحتمالات وليس للجاهل القراء ة في تعبير الرموز ومدلولاتها لانه سيصعب عليه جدا فهم المدلول المقصود لرؤيته وان شاء الله مرة اخرى سأحتفظ بمعلوماتي لنفسي وشكرا.

أهلا بك أختى مـ الورد ــاء ، وجزاكِ الله خيراً ...
فعلاً ما ذكرتيه هو إحتمال من إحتمالات كثيرة ... ولكن يبقى الخوض فيه صعب جداً كما أوضحت فى مشاركتى السابقة ... وأشكرك ، وأتمنى أن نتعاون فى موضوع جديد بإذن الله.

ام احمد المصرية
28-12-2008, 02:37 AM
أشكر جميع من شارك بالتعليق على هذا الموضوع
ولكن تجدر الإشارة لهذه الملاحظة:

يمكن الإستفادة من هذا الموضوع بنقله ونشره من خلال المنتديات شريطة الإشارة لكونه منقولاً والإحالة إلى صاحبته (أم أحمد المصرية)
ومن لا يلتزم بذلك فإنه يكون عرضة للعقوبة الدنيوية والأخروية على غشه وسرقته وخداعه للآخرين.

ذلك لأنى لاحظت أن أحد المتسللين الغشاشين من لصوص الموضوعات قد قام بنقل موضوعى لمنتداه دون أدنى إشارة لكونه منقولاً ، ثم رأيته يتلقى تهانى الأعضاء على تميز الموضوع فلا يزداد بردوده إلا تأكيداً على كون الموضوع له وليس منقولاً .... ولا يخفى عليكم شعور من إجتهد فى بحث كهذا ثم يرى أمامه من ينسبه لنفسه ويتباهى بثناء الناس عليه ، ولا حول ولا قوة إلا بالله.

قال تعالى: ""لا تحسبن الذين يفرحون بما أتوا ويحبون أن يحمدوا بما لم يفعلوا فلا تحسبنهم بمفازة من العذاب ولهم عذاب أليم"

العجيب فى الأمر أنى سجلت بإسمى فى هذا المنتدى وراسلته أخوفه بالله من عقوبة ما يفعل فما إزداد إلا تبجحاً ، وقام بالرد على ذلك بمنتهى قلة الذوق بدلاً من الإعتذار ولو بإشارة ، بل إنه إنطلق بالتجريح فى شخصى ووصفنى بأسوأ النعوت من الحقد والغش ، ليس هذا فحسب بل أدهشنى بدعائه على أمثالى بالخيبة وكأنه من الخطأ أن أعاتبه وأخوفه من عقوبة الغش
ثم قام بحذف الموضوع لما شعر بالحرج من إفتضاح أمره ، ثم واصل بحذف عضويتى من المنتدى مرتين ، وطبعاً تفهمون السبب وراء هذه التصرفات ...
لذلك لا يسعنى إلا أن أقول: حسبنا الله ونعم الوكيل على هذا الشخص وأمثاله من معدومى الأمانة.

ولنتذكر جميعاً:
أنه إذا دعاك سلطانك لظلم الآخرين وهضم حقوقهم بعد سرقتهم بهذا الشكل العلنى لكونك تملك حق حذف المواضيع والأعضاء أيضاً ، فتذكر سلطان الله عليك وأنه يستطيع أن يحذفك فى لحظة من هذا الوجود ثم يحاسبك على كل صغيرة وكبيرة ... فلا تستهين بسرقة موضوعات وجهود الآخرين ، وكن أميناً فى نقلك إذا نقلت ، فمن غشنا فليس منا.
وليكن هذا الموقف درساً للجميع يدعو لتحرى الأمانة فى نقل المواضيع ... هدانا الله وإياكم للصلاح والرشد

مــ الـورد ـاء
28-12-2008, 08:12 PM
أشكر جميع من شارك بالتعليق على هذا الموضوع
ولكن تجدر الإشارة لهذه الملاحظة:

يمكن الإستفادة من هذا الموضوع بنقله ونشره من خلال المنتديات شريطة الإشارة لكونه منقولاً والإحالة إلى صاحبته (أم أحمد المصرية)
ومن لا يلتزم بذلك فإنه يكون عرضة للعقوبة الدنيوية والأخروية على غشه وسرقته وخداعه للآخرين.

ذلك لأنى لاحظت أن أحد المتسللين الغشاشين من لصوص الموضوعات قد قام بنقل موضوعى لمنتداه دون أدنى إشارة لكونه منقولاً ، ثم رأيته يتلقى تهانى الأعضاء على تميز الموضوع فلا يزداد بردوده إلا تأكيداً على كون الموضوع له وليس منقولاً .... ولا يخفى عليكم شعور من إجتهد فى بحث كهذا ثم يرى أمامه من ينسبه لنفسه ويتباهى بثناء الناس عليه ، ولا حول ولا قوة إلا بالله.

قال تعالى: ""لا تحسبن الذين يفرحون بما أتوا ويحبون أن يحمدوا بما لم يفعلوا فلا تحسبنهم بمفازة من العذاب ولهم عذاب أليم"

العجيب فى الأمر أنى سجلت بإسمى فى هذا المنتدى وراسلته أخوفه بالله من عقوبة ما يفعل فما إزداد إلا تبجحاً ، وقام بالرد على ذلك بمنتهى قلة الذوق بدلاً من الإعتذار ولو بإشارة ، بل إنه إنطلق بالتجريح فى شخصى ووصفنى بأسوأ النعوت من الحقد والغش ، ليس هذا فحسب بل أدهشنى بدعائه على أمثالى بالخيبة وكأنه من الخطأ أن أعاتبه وأخوفه من عقوبة الغش
ثم قام بحذف الموضوع لما شعر بالحرج من إفتضاح أمره ، ثم واصل بحذف عضويتى من المنتدى مرتين ، وطبعاً تفهمون السبب وراء هذه التصرفات ...
لذلك لا يسعنى إلا أن أقول: حسبنا الله ونعم الوكيل على هذا الشخص وأمثاله من معدومى الأمانة.

ولنتذكر جميعاً:
أنه إذا دعاك سلطانك لظلم الآخرين وهضم حقوقهم بعد سرقتهم بهذا الشكل العلنى لكونك تملك حق حذف المواضيع والأعضاء أيضاً ، فتذكر سلطان الله عليك وأنه يستطيع أن يحذفك فى لحظة من هذا الوجود ثم يحاسبك على كل صغيرة وكبيرة ... فلا تستهين بسرقة موضوعات وجهود الآخرين ، وكن أميناً فى نقلك إذا نقلت ، فمن غشنا فليس منا.
وليكن هذا الموقف درساً للجميع يدعو لتحرى الأمانة فى نقل المواضيع ... هدانا الله وإياكم للصلاح والرشد

صدقتي اخيتي هذا تصرف غير لائق صراحة وانا اقترح عليك و على كل من يكتب موضوع ويبذل الجهد ويتعب فيه ليظهره خصوصا في مثل هذا العلم ان يلحقه بماكتبتي والله ولي التوفيق وكل واحد وضميره ... وصلى الله على سيدنا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين.

OOمتفائلهOO
30-12-2008, 04:16 PM
الله المستعان .. الحق لا بد أن يحفظ لصاحبه ولا خير فيمن لا أمانة له..
ومتى كنت جاهلا ثم علمت فحري بذي دين أن يرد الحق لأهله وليس عيبا أن تخطئ ولكن العيب أن تستمر في الخطأ وتكابر ..

عن حُذَيْفَةَ رضي الله عنه قالَ: حَدَّثَنا رَسُولُ الله صلى الله عليه وسلم عن رَفْعِ الأَمَانَةِ، قالَ: حتى يُقَالَ: إنَّ في بَنِي فُلانٍ رَجُلٌ أَمِينٌ، وحتى يُقَالَ للرَّجُلِ: ما أَجْلَدَهُ، وما أَظْرَفَهُ، وما في قَلْبِهِ حَبَّةٌ مِنْ خَرْدَلٍ مِنْ إِيْمَانٍ .

الأسد
13-02-2009, 04:18 AM
الله تعالى هو الحفيظ ... يا أختي الكريمة ....ام أحمد المصرية... وبارك الله فيك لهذا الجهد الرائع وجعلها بميزان حسناتك...





... لدي سؤال عن ماذا تدل رؤية المواقف الخاصة للسيارات ... هل لها أثر في المنام أم لا ؟

ام احمد المصرية
15-02-2009, 02:26 AM
الأخت ماء الورد / متفائلة ، والأخ الأسد:
جزاكم الله خيراً جميعاً على تعليقاتكم الطيبة ، ونسأل الله العفو والعافية.

بالنسبة لسؤالك أخى الأسد عن مواقف السيارات: قد يكون لها معنى فى الرؤيا بحسب السياق وأحوال الرائى ... ويجب عندها إطلاع المعبر على الرؤيا ككل بدون تجزئة لرموزها ...
والله الموفق.

لورانس_العرب
22-02-2009, 12:40 AM
ام احمد والله كفيتي ووفيتي وجزاك الله خير واريد اذا كان لديك وقت ان تتاملي هذة الرموز وان ترينا ما ينقدح يعقلك الاول المحفظة = محفة النقود او البوك كما يسمونة بعض اهل الخليخ . ايضا الحذاء او الجزم او الشبشب كل ما يلبس بالرجل .......... ننتظر منك الابداع :)
ماء الورد الاخت ام احمد ابدعت بالوصف العام وانتي ابدعتي بالوصف الخاص او الفرعي كمان اني وجدت تقصير بسيط لان الخاص ايضا بة خاص الخاص وهو اسماء السيارات مثلا المرسيدس معناة الجميلة ممكن تكون زوجة جميلة . انفينتي معناها التحدي ممكن تكون تحدي في تجارة او عمل او في الحياة . ايضا سيارات النق كل لة اسمة ... ولكن انتي مبدعة :)

الفقير إلى الله
14-03-2009, 05:37 PM
جزاك الله تعالى كل خير أختي الكريمة أم أحمد على هذا الموضوع القيم ونفع بعلمك.

ريم*
27-10-2009, 12:22 AM
جزاكم الله خيراً

ريم*
27-10-2009, 12:33 AM
آنسة ... ملتزمة ... موظفة

رأيتُ بأني أقود سيارتي مرسيدس أبيض ، ومعي بالسيارة عاملتين كبيرتين في السن ، من عاملات المؤسسة التي أعمل بها وعلاقتي بهما طيبة ولله الحمد ، وهما أم عامر ( عزيزة ) ... وأم خالد ( فاطمة ) ...

أم عامر بجانبي ، وأم خالد في الكرسي الخلفي ، وأيضاً ابن أختي عبدالله وعمره 7 سنوات بجانب أم خالد ...

كنت أقود السيارة بشارع ثم فجأة انقلبت السيارة خارجة عن الشارع ، واستوت بمكانها ، علماً أني كنت في السيارة أغلب ظني متحجبة تماماً ، ولكن بعد الحادث لم أكترث للأمر ... كنت خائفة على ابن أختي ، أنا كنت سليمة تماماً خارج السيارة وبيدي محفظة سوداء واعتقد بأن جميع من في السيارة لم يصبهم أذى ، مع أني لم أرهم بعد ذلك ...

ولكن ما استغربه أن هناك رجال تجمعوا يمكن 3 يريدون المساعدة ، ولكنهم لم يقتربوا هذا أغلب ظني ، وكان من حولي ينظر إلي وأنا جالسة على الأرض أفتح هذهِ المحفظة السوداء ، التي تشبه محفظة جهاز قياس السكر ... وكنت أقول في نفسي أكيد هذا جهاز أم عامر .

( للعلم : أم عامر وأم خالد سيدتان كبيرتان في السن ، وعندهما مرض السكر )


****


انتظر التفسير ؟


جزاكم الله خيراً

نسائم زهرة
02-11-2009, 08:12 PM
بارك الله فيك وزادك علما نافعا

ادا كانت هده دلاة السيارة

فهل فهل تنطبق هده المدلولات على كل وسائل النقل

سواء منها الحديتة او القديمة

كالجمال و الخيل او القطارات متلا والدراجات النارية وغيرها

ريم*
06-11-2009, 06:15 PM
آنسة ... ملتزمة ... موظفة

رأيتُ بأني أقود سيارتي مرسيدس أبيض ، ومعي بالسيارة عاملتين كبيرتين في السن ، من عاملات المؤسسة التي أعمل بها وعلاقتي بهما طيبة ولله الحمد ، وهما أم عامر ( عزيزة ) ... وأم خالد ( فاطمة ) ...

أم عامر بجانبي ، وأم خالد في الكرسي الخلفي ، وأيضاً ابن أختي عبدالله وعمره 7 سنوات بجانب أم خالد ...

كنت أقود السيارة بشارع ثم فجأة انقلبت السيارة خارجة عن الشارع ، واستوت بمكانها ، علماً أني كنت في السيارة أغلب ظني متحجبة تماماً ، ولكن بعد الحادث لم أكترث للأمر ... كنت خائفة على ابن أختي ، أنا كنت سليمة تماماً خارج السيارة وبيدي محفظة سوداء واعتقد بأن جميع من في السيارة لم يصبهم أذى ، مع أني لم أرهم بعد ذلك ...

ولكن ما استغربه أن هناك رجال تجمعوا يمكن 3 يريدون المساعدة ، ولكنهم لم يقتربوا هذا أغلب ظني ، وكان من حولي ينظر إلي وأنا جالسة على الأرض أفتح هذهِ المحفظة السوداء ، التي تشبه محفظة جهاز قياس السكر ... وكنت أقول في نفسي أكيد هذا جهاز أم عامر .

( للعلم : أم عامر وأم خالد سيدتان كبيرتان في السن ، وعندهما مرض السكر )


****


انتظر التفسير ؟


جزاكم الله خيراً




هــــل من تـــفـــســـيـــر ؟؟